حصرياً نائب يكشف عن وجود "مفاوضات واتفاقات" مع عناصر "الدولة الأسلامية" في تلعفر
حصرياً نائب يكشف عن وجود "مفاوضات واتفاقات" مع عناصر "الدولة الأسلامية" في تلعفر
السومرية نيوز / بغداد
كشف النائب عن محافظة نينوى محمد نوري العبد ربه عن وجود "مفاوضات واتفاقات" من قبل جهات خارجية وداخلية مع عناصر تنظيم "الدولة الأسلامية" في قضاء تلعفر، فيما دعا رئيس الوزراء حيدر العبادي الى الإجابة على الكثير من التساؤلات بهذا الشأن.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل العبد ربه في حديث لـ السومرية نيوز، إن "هناك اتفاقا سياسيا وأمنيا واضحا في تلعفر"، متسائلا "اذا كان من الممكن لدول او لقادة سياسيين التفاوض مع الدولة الأسلامية كنت اتمنى ان يكون هذا الاتفاق على الموصل قبل ان تدمر تِلْكَ المدينة ونقدم آلاف الشهداء الذين اتوا من جميع المحافظات لتحريرها".



وأضاف العبد ربه، "قدمنا شهداء ودمرت المدن وفيما بعد اكتشفنا انه ممكن ان يكون هناك تفاوض مثلما شاهدنا عملية مفاوضة بحتة وواضحة في تلعفر، لاسيما عندما نتكلم عن آلاف الاشخاص من الدولة الأسلامية يسلمون انفسهم الى البيشمركة او الى جهات اخرى"، لافتا الى أن "كلا من انقرة وايران وحزب الله والاقليم ليست بعيدة عن هذا الموضوع".

وتابع، أنه "قد تكون الحكومة المركزية ليست بعيدة عن هذا الموضوع ايضا، كذلك علي الجانب الأخر انه لا استبعد ان يكون الاميركان طرفا فيه، فهناك عدة اطراف داخلية وخارجية شاركت بعملية التفاوض مع الدولة الأسلامية"، مشيرا الى أن "هناك الكثير من التساؤلات يجب ان يجيب عليها القائد العام للقوات المسلحة".

وكان العبادي حْكِي فِي غُضُونٌ وقت قليل جداً، أمس الخميس (31 آب 2017)، "النصر" بتحرير تلعفر ومحافظة نينوى من قبضة تنظيم "الدولة الأسلامية" بالكامل، فيما خاطب أفراد التنظيم بالقول "أينما تكونوا فنحن قادمون للتحرير".


المصدر : السومرية نيوز