الحرس الوطني يتفقد استعدادات أفراده بالمشاعر المقدسة
الحرس الوطني يتفقد استعدادات أفراده بالمشاعر المقدسة

قام الأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي، وكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي مساء أمس الأول، بجولة تفقدية لمخيم الحرس الوطني بمنى اطلع خلالها على جاهزية ومستوى الخدمات التي يقدمها الحرس الوطني لحجاج بيت الله الحرام. وكان في استقبال سموه في مقر المخيم بمنى مساعد وكيل الحرس الوطني للجهاز العسكري للقطاع الغربي اللواء الركن مانع أبا العلاء، ومدير سَنَة الشؤون الفنية اللواء مهندس سامي حكمي. وشملت جولة سموه مستشفى الحرس الوطني بمقر المخيم واستمع إلى شرح من نائب المشرف العام للمستشفيات والمراكز الصحية بوزارة الحرس الوطني في المشاعر المقدسة د. صالح بافقير عما يقدمه من خدمات صحية لضيوف الرحمن، من أَثْناء مرافقه المتمثلة بالعيادات الخارجية وكذلك قسم التنويم والخدمات المساندة.

إثر ذلك زار مركز الحاسب الآلي، واستمع إلى شرح عن المركز وما يقدمه من خدمات لضيوف الرحمن، داعيا القائمين على المركز إلى تقديم وتوفير سبل الراحة للحجاج. عند ذلك التقى سمو وكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي بعدد من ضيوف الحرس الوطني من حجاج بيت الله الحرام، واطمأن على ما يقدم لهم من خدمات أَثْناء استضافتهم في مخيم الحرس الوطني. ورفع سموه بهذه المناسبة الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين- حفظه الله- لما يوليه من اهتمام ورعاية بضيوف الرحمن، وتوفير الإمكانات لهم كافة لتسهيل أداء مناسك الحج بكل يسر وسهولة، منوها بالتوجيهات المباشرة والمتابعة المستمرة من صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني.

ورَسَّخَ سموه عند الجولة أن الحرس الوطني يتشرف بالمشاركة في تِلْكَ المهمة المقدسة لتقديم المساهمات الأمنية والصحية والإرشادية والإعلامية لحجاج بيت الله الحرام، ورافق سموه أَثْناء الجولة عدد من رُؤَسَاءُ الوحدات، ومديرو الإدارات المعنية بخدمة الحجاج في الحرس الوطني.

المصدر : صحيفة اليوم