السجن لمواطن عاد من دمشق لتزعم خلية إرهابية في السعودية ومحاولة تفجير مطار عرعر
السجن لمواطن عاد من دمشق لتزعم خلية إرهابية في السعودية ومحاولة تفجير مطار عرعر

أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة حكماً ابتدائياً بحق مواطن وذلك بعد ثبوت إدانته بانضمامه لتنظيم الدولة الأسلامية الإرهابي في دمشق والعراق والتدرب في معسكراته وتولي قيادة مجموعة مسلحة تابعة للتنظيم والمشاركة في عملياته العسكرية.

بالإضافة لإجتماعه مع قادته وخلعه البيعة التي في عنقه لولي الأمر ومبايعته لزعيم تنظيم الدولة الأسلامية الإرهابي وعودته إلى المملكة من أجل تزعمه خلية إرهابية داخل المملكة تهدف إلى القيام بعمليات إرهابية في مطار عرعر.

واستهداف السفارات الأجنبية في المملكة والمسئولين والضباط وتدريب عدد من العناصر الإرهابية على الاقتحام واستخدام الأسلحة الخفيفة والثقيلة وحنثه بالقسم العسكري عند التحاقه بالسلك العسكري وتخزين وإرسال ما من شأنه المساس بالنظام العام من أَثْناء تواصله عبر برنامج التليجرام مع أحد المنتمين لتنظيم الدولة الأسلامية الإرهابي لتسهيل خروجه إلى دمشق وحيازته في جهازه الجوال على صور لشعارات وزعيم تنظيم الدولة الأسلامية الإرهابي.

وقد قررت المحكمة تعزيره لقاء ما أدين به بالسجن عشرين سنة من تاريخ إيقافه منها ثمان سنوات استناداً للفقرة (1) من الأمر الملكي رقم أ/44 وتاريخ 3/4/1435هـ ومنها سنتان استناداً للمادة (6) من نظام مُفَاتَلَة الجرائم المعلوماتية ومصادرة جهاز هاتفه الجوال وفقاً للمادة (13) من النظام ذاته وبقية سجنه نظير إدانته بعودته إلى المملكة من أجل تزعمه خلية إرهابية داخل المملكة تهدف إلى القيام بعمليات إرهابية في مطار عرعر .

واستهداف السفارات الأجنبية في المملكة والمسئولين والضباط وتدريب عدد من العناصر الإرهابية على الاقتحام واستخدام الأسلحة الخفيفة والثقيلة وحنثه بالقسم العسكري عند التحاقه بالسلك العسكري.

كذلك علي الجانب الأخر قررت المحكمة منعه من السفر مدة مماثلة لسجنه المحكوم به منعه من السفر خارج المملكة مدة مماثلة لسجنه المحكوم بها تبدأ من تاريخ ختم محكوميته استنادا إلى المادة (6/2) من نظام وثائق السفر .

رابط الخبر بصحيفة صحيفة البيان: السجن لمواطن عاد من دمشق لتزعم خلية إرهابية في السعودية ومحاولة تفجير مطار عرعر

المصدر : الوئام